عام الأم - سعودي 365

0 تعليق ارسل طباعة

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
عام الأم - سعودي 365, اليوم الاثنين 1 أبريل 2024 01:21 صباحاً

الرئيسية مـقـالاتمـقـالاتالإثنين, 1 أبريل, 2024 - 1:13 ص

دكتورة إيمان يحيى

بقلم دكتورة إيمان يحيى - استشاري نفسي إكلينيكي

الأم هى الحنان والرعاية والاحتواء والاحتضان والحماية لأبنائها. الأم هى منبع العطاء والتضحية والفداء، فهى تسهر من أجل راحة أبنائها وتقوم برعايتهم صحيا وتعليميا وغذائيا واجتماعيا وإنسانيا وغيرها. كما تحنو عليهم ليس إجبارًا بل عن حب عميق نحوهم أوجده الله فى قلب الأم نحو أبنائها(غريزة الأمومة). كما أن جميع الأديان السماوية قد حثت على تكريم الأم وتبجيلها والإحسان إليها.

إن الأم ليست فقط من تنجب أطفالا ثم تهملهم بالانشغال عنهم بالعمل أو بالأجهزة الإلكترونية أو غيره من أمور الحياة الهامشية، ولكن الأم هى من تجعل أبناءها هم الأساس فى حياتها وتراعيهم وتحبهم وترحمهم وتحنو عليهم منذ صغرهم حتى يكبروا، هكذا تستحق البر ومن لم يبر والديه فليس فيه الخير ولن يبره أبناؤه.

لذا وجب علينا تقديرهن طوال العام وطوال حياتهن وبعد ذلك، وليس يوم عيد الأم فقط، والتقدير المقصود ليس مجرد شراء هدية - مع أهمية ذلك - ولكن أيضا الحنان عليها والعطف والاحترام والتعاون والإحسان إليها ورعايتها وبذل كل الجهد لإسعادها.

تحية تقدير وإعزاز:

١- لكل أم شهيد ضحى بحياته من أجل قضية وطنية يؤمن بها.

٢- لكل أم ليست على قيد الحياة والجنة تحت أقدامها.

٣- لكل أم مثالية ربت أبناءها بعد وفاة أبيهم وأصبحوا متميزين فى المجتمع.

٤- لكل أم ترعى أبناءها العاديين أو المرضى أو ذوى الهمم.

٥- لكل أم لم تنجب ولكنها كانت أما لمن ترعاهم كالمعلمة أو الطبيبة أو المعالجة أو الممرضة أو الأخت أو العمة أو الخالة أو الجدة أو الابنة الحانية.

وتحية تقدير وإعزاز واحترام خاصة لأمى المثالية التى لولاها لما وُجدت فى هذه الحياة. حفظك الله يا أمى وكل عام وأمى طيبة وكل أم طيبة.

عيد أم سعيد.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق